733

734

أشعر بالقلق من أن يصاب طفلي بمرض السرطان

ماذا أفعل؟

افحص طفلك بحثًا عن أي تغييرات مفاجئة ومتواصلة في صحته أو سلوكه. من المهم أن يفحص الطبيب طفلك إذا ظهرت عليه علامات أو أعراض غير عادية لا تذهب مع الوقت. أخبر طبيب الأطفال عن قلقك من إصابة طفلك بمرض السرطان.
أعد قائمة بالأعراض التي يعاني منها طفلك وبالأسباب التي تجعلك تشك في أنه قد يكون مصابًا بمرض السرطان.
يجب أن تثق في غريزتك وأن تعمل أنت وطبيب طفلك معًا اعتمادًا على معرفتك بطفلك ومعرفة طبيبك بالطب لحماية صحة طفلك.

قد يكون لديك سبب يدعو للقلق، أو قد يطمأنك طبيب طفلك بأنه ليس في خطر إما اعتمادًا على سجله الصحي أو عن طريق الفحص الطبي أو بعض الأشعة.
تأكد من أنك تعرف الخطوات القادمة التي عليك أخذها. وهي تشمل الأمكان التي يجب عليك الذهاب إليها لإجراء الفحوصات.أو احتمالية أخذ موعد مع أخصائي رعاية صحية آخر.

اقرأ المزيد حول الأشعة والفحوصات التي قد يخضع لها طفلك

أشعر بالقلق من أن يصاب طفلي بمرض السرطان

أعراض مرض سرطان الأطفال

يمكن أن تكون أعراض مرض السرطان مشابهة جدًا لأعراض الأمراض الأخرى التي تصيب الأطفال. وتختلف هذه الأعراض من طفل لآخر.تذكر أن الأعراض التي ندرجها هنا لا تشير عادةً إلى الإصابة بمرض السرطان.
 
التشخيص المبكر مهم ولاسيما في حالة الأورام الصلبة حيث يكون العلاج، في معظم الحالات، أقل كثافة وأكثر نجاحًا إذا كان الورم أصغر ولم ينتشر من المنطقة التي اكتشف فيها لأول مرة عند التشخيص.لهذا السبب من المهم أن تكون على دراية بعلامات وأعراض بعض أنواع سرطانات الأطفال الأكثر شيوعًا.
 
إذا كنت تشك في إصابة طفلك بورم خبيث، فراجع،دون تأخير، طبيب الأطفال أو منظمات خدمات أورام الأطفال.

أشعر بالقلق من أن يصاب طفلي بمرض السرطان

فحوصات وإجراءات تشخيص مرض السرطان

عادةً ما يطلب استشاري الأورام إجراء بعض الفحوصات للحصول على تشخيص دقيق وتقييم الصحة العامة للطفل للتأكد من وجود أي خلايا سرطانية.ستمكن هذه الفحوصات أيضًا الأخصائي من معرفة الجزء الذي تولد فيه السرطان وما إذا كان قد انتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، وهو ما يسمى بمراحل السرطان.

يرجى تذكر أنه لا يخضع جميع الأطفال لكل الفحصوات والإجراءات.يقرر أخصائي الأورام الفحوصات المطلوبة بناء على حالة الطفل.

قد يؤدي إجراء الفحصوات إلى تأخير بدء العلاج لبضعة أيام، ولكن من المهم الحصول على كل المعلومات في وقتٍ واحد حتى يتلقى الطفل العلاج المناسب.
​​​​​​​

اقرأ المزيد حول الفحوصات والإجراءات التي قد يخضع لها طفلك

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

ما هو مرض سرطان الأطفال؟

يختلف مرض سرطان الأطفال عن سرطان الأشخاص البالغين.لا يحدث مرض سرطان الأطفال نتيجة لتلك العوامل التي تسبب سرطان الأشخاص البالغين مثل التدخين والموادالكيميائية.لا يحدث مرض سرطان الأطفال نتيجة لتلك العوامل التي تسبب سرطان الأشخاص البالغين مثل التدخين والمواد الكيميائية.يبدو مرض سرطان الأطفال مختلفًا تحت المجهر ويستجيب بشكل مختلف للعلاج.يصاب الأطفال بسرطان واحد فقط من عدة أنواع محددة، ويمكنك الاطلاع على هذه الأنواع في الرابط أدناه.

تعرف على المزيد حول كيفية تأثير السرطان على الجسم وأنواعه.

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

الأسباب المحتملة

أسباب معظم سرطانات الأطفال غير معروفة.تحدث ما يصل إلى 10% من جميع أنواع السرطان لدى الأطفال نتيجة طفرة وراثية (طفرة جينية قد تنتقل من الوالدين إلى أطفالهم).كما هو الحال لدى البالغين، يُعتقد أن معظم السرطانات التي تصيب الأطفال تحدث نتيجة الطفرات الجينية التي تؤدي إلى نمو الخلايا بشكل غير طبيعي مما يؤدي في نهاية الأمر إلى السرطان.عند البالغين، تعكس هذه الطفرات الجينية الآثار المتراكمة عن الشيخوخة والتعرض طويل الأمد للمواد المسببة للسرطان.ومع ذلك، كان من الصعب تحديد الأسباب المحيطة المحتملة لسرطان الأطفال.

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

الفريق القائم على علاج طفلك

سيشمل الفريق القائم على علاج طفلك الأطباء وفريق التمريض والمساعدين الطبيين ومقدمي الدعم وغيرهم الكثير.يختلف الفريق والخدمات المقدمة من مستشفى إلى آخر.

اكتشف هنا من الذي قد يعتني بطفلك

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

مصطلحات يجب أن تعلمها

قد تكون المصطلحات التي يستخدمها أطباء الأورام والعاملون في مجال السرطان معقدة للغاية ومربكة.

اقرأ المزيد عن التجارب السريرية

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

مرحلة السرطان أو درجته أو مجموعة الخطر

اعتمادًا على نوع مرض السرطان الذي يعاني منه طفلك، سيوضح الطبيب هذا السرطان من حيث مرحلته أو درجته أو مجموعة الخطر التي ينتمي إليها طفلك.تُستخدم هذه التصنيفات، الموضحة في الرابط أدناه، لوصف مدى خطورة الأنواع المختلفة من مرض السرطان ولوضع أفضل خطة علاج لكل طفل.

اعرف المزيد هنا

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

الاهتمام بالمشاعر

لا يوجد أحد مستعد لاسقبال خبر إصابة طفله بمرض يهدد حياته.عندما تسمع خبرالتشخيص لأول مرة، قد تشعر بعدم القدرة على الإحساس أو الارتباك أو عدم القدرة على سماع أو تذكر المعلومات الخاصة بتشخيص طفلك أو علاجه.يصبح لدى الوادلين الكثير ليتعاملوا معه بعد تشخيص إصابة طفلهما بالسرطان، وقد تكون الأسابيع القليلة الأولى مرهقة.قد تكون أولى أفكارك هي "كيف حدث هذا لطفلي؟" و"كيف سنتجاوز هذا الأمر؟"إليك بعض المصادر التي قد تساعدك على فهم المشاعر التي قد تشعر بها وتتعامل معها خلال الأسابيع القليلة الأولى بعد التشخيص.

لقد تم تشخيص طفلي للتو بمرض السرطان: التعامل مع المشاعر والمخاوف

أثناء فترات العلاج

العلاج

بمجرد تحديد نوع مرض السرطان الذي يتم تشخيص طفلك به ، سيقرر استشاري الأورام نوع العلاج المطلوب.هناك ثلاثة أنواع رئيسية من العلاج: العلاج الكيميائي (العلاج الدوائي) والعلاج الإشعاعي والجراحة.لن يحتاج جميع الأطفال إلى كل هذه ؛ سيناقشك الاستشاري بشأن العلاج اللازم لعلاج سرطان طفلك.

اقرأ المزيد عن أنواع العلاج

أثناء فترات العلاج

دليلك للتجارب السريرية

يتم علاج العديد من الأطفال والشباب المصابين بمرض السرطان بالتجاربالسريرية.نأمل أن يساعدك هذا الباب، المصمم للشباب المصابين بمرض السرطان وأولياء أمورهم ، على فهم المزيد حول التجارب السريرية والإجابة على بعض الأسئلة العديدة التي قد تكون لديك.ناقش دائمًا أي أسئلة أو استفسارات محددة تتعلق بالعلاج أو المشاركة في تجربة مع طبيبك أو أعضاء آخرين في الفريق.

اقرأ المزيد عن التجارب السريرية

أثناء فترات العلاج

التحدث حول مرض السرطان

قد يكون التحدث إلى أشخاص آخرين حول مرض سرطان طفلك أحد أصعب الأمور خلال مراحل التعامل مع تشخيص المرض.لا توجد كلمات جيدة للإعلان عن مثل هذه الأخبار المفزعة لأشقاء المريض أو لأجداده.فضلًا عن ذلك، من المتعب والمرهق إعادة نفس الخبر مرارًا وتكرارًا على أشخاص مختلفين.قد ترغب أيضًا في التحفظ على العديد من تفاصيل التشخيص والعلاج الخاص بطفلك.لا توجد طريقة صحيحة أو خاطئة للتحدث مع الآخرين حول مرض السرطان.
قد يختلف اختيارك للأشخاص الذين تود إخبارهم والتفاصيل التي ستخبرهم بها اعتمادًا على علاقتك مع كل شخص.إليك بعض النصائح التي نأمل أن تساعدك في التحدث مع الآخرين حول مرض السرطان.

كيف تتحدث مع الآخرين عن مرض السرطان

أثناء فترات العلاج

العناية بطفلك

من الطبيعي أن يشعر الوالدان أو مقدمو الرعاية الذين يعتنون بطفل مصاب بمرض السرطان بالخوف والتوتر.قد يكون التعامل مع مرض  السرطان وعلاجه صعبًا في بعض الأحيان بالنسبة لكل من الأطفال وهؤلاء القائمين على رعايتهم.تعتبر رعاية طفل مصاب بمرض السرطان من أكثر المهام الصعبة والشاقة التي يمكن أن يواجهها الوالدان.ولكن من خلال التخطيط والعمل الجماعي المفعم بالأمل الذي يقدمه أفراد عائلتك وأقاربك وأصدقائك، يمكنك مساعدة طفلك على تجاوز مرحلة علاجه.

إليك بعض النصائح لمساعدة طفلك على التعامل مع التغييرات التي تطرأ على حياته وحالته العاطفية وتأثير السرطان على حياته اليومية:

اقرأ المزيد هنا

أثناء فترات العلاج

العناية بنفسك

Caring for someone with cancer can be very stressful, particularly when it is a child. The child with cancer may be experiencing distressing emotions about their cancer diagnosis, side effects from treatment and mood changes from the effects of medications. It is very important that carers of children with cancer look after themselves during this time. Having time out, a cup of coffee with a friend, and sharing worries and concerns with someone not involved in the child’s care are useful strategies.
In this section you will find articles to help you take care of yourself to take even better care of your child.

HOW TO TAKE CARE OF YOURSELF TO TAKE EVEN BETTER CARE OF YOUR CHILD.

أثناء فترات العلاج

التعامل مع الحياة اليومية

قد تكون الحياة اليومية للطفل المصاب بمرض السرطان صعبة للغاية على كل من الطفل والقائمين على رعايته.على وجه الخصوص، قد يكون من الصعب التعامل مع التغييرات التي تطرأ على الروتين اليومي لطفلك ومظهره وصداقاته.في بعض الأحيان، قد تشعر بالإرهاق وعدم معرفة ما يخبئه المستقبل.قد يساعد معرفة ما يمكن توقع حدوثه في المستقبل أفراد العائلة في التعامل مع الموقف طوال فترة العلاج.

ليست هناك طريقة صحيحة أو خاطئة للتعامل مع الموقف.تتبع كل عائلة طرقها الخاصة للتعامل معه.
ستجد هنا بعض الأفكار والنصائح لمساعدتك على التعامل والتأقلم مع الحياة أثناء تلقي طفلك للعلاج.

يقدم هذا القسم أفكارًا ونصائح للتعامل مع الحياة أثناء تلقي العلاج

تم الانتهاء من العلاجات

المتابعة

الآن بعد أن توقفت العلاجات والأدوية ، قد يشعر الجميع ببعض القلق والخوف.
قد يكون إعداد قائمة بالأسئلة لطرحها على طبيبك أمرًا مطمئنًا ويعطيك فكرة أفضل عما سيأتي لاحقا.

أسئلة يجب عليك طرحها عند إتمام طفلك لمرحلة العلاج

تم الانتهاء من العلاجات

التكيف مع الحياة الطبيعية الجديدة

لقد نجح العلاج ودخلت أنت وأفراد عائلتك مرحلة جديدة من الحياة.قد تشعر بالبهجة والقلق.
ربما لا يزال طفلك يتعافى جسديًا وعاطفيًا.
قد تواجه عائلتك تحديات جديدة.

يعود بعض الأطفال إلى الروتين المدرسي والمنزلي بسهولة وبسرعة.
بالنسبة للبعض، تكون هذه العودة أكثر صعوبة وتستغرق وقتًا أطول.يمر والدي وأشقاء الطفل المصاب أيضًا بفترة من التغييرات.
فمثلًا قد يعتمد أشقاء الطفل المصاب على أنفسهم بشكل أكبر في الفترة التي تقضوها في المستشفى.
خصص وقتًا للتحدث عن الأشياء الخاصة التي فعلها كل فرد من أفراد عائلتك خلال مرحلة العلاج.
يمكن أن يساعد هذا في اتباع أسلوب إيجابي للتعافي من التجربة من أجل المستقبل.

نصائح تساعد العائلات على التكيف بعد انتهاء مرحلة العلاج

لا يمكن معالجة طفلي

مساعدة طفلك

هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة طفلك.إنه اختيار شخصي لما تود أن تقوم به وبأي وقت تحبه.
إليك بعض الاقتراحات التي ساعدت الآخرين خلال هذا الوقت العصيب.

طرق لمساعدة طفلك إذا لم ينجح العلاج

لا يمكن معالجة طفلي

الرعاية لمرحلة نهاية العمر

عندما يكون لدى الأطفال تشخيص نهائي (يُعرف عادةً بأنه متوسط العمر المتوقع 6 أشهر أو أقل) ويقتربون من نهاية العمر ، فقد يكونون مؤهلين لتلقي رعاية المسنين.
ويوفر هذا النوع من الرعاية الدعم الطبي والعاطفي والروحي.
وتساعد رعاية المسنين طفلك على الشعور بالراحة قدر الإمكان بالقرب من نهاية العمر ، عندما يفقد العلاج السيطرة على المرض.
ويتم التركيز على العناية وليس العلاج.ومع ذلك ، إذا تحسنت صحة طفلك ، يتم إيقاف رعاية المسنين واستئناف العلاج النشط.

ما هي المراحل القادمة؟

ماذا بعد

ربما تكون قد علمت للتو أن طفلك مصابٌ بمرض السرطان. قد يكون طفلك/ طفلتك في مرحلة العلاج أو مرحلة ما بعد العلاج. هذا بالطبع ليس هينًا، ولكن توقع المراحل القادمة قد يساعدك كثيرًا في الشعور بالراحة.

يقدم هذا الجدول الزمني معلومات ونصائح طوال رحلة طفلك مع مرض السرطان. وقد صُمم على شكل أقسام بحيث يمكنك قراءة أي قسم عندما تمر بالفترة الخاصة به.


تاريخ النشر: فبراير 2019

الجدول الزمني
رمز أرنبالجدول الزمني

أشعر بالقلق من أن يصاب طفلي بمرض السرطان

من الطبيعي أن تقلق إذا كان طفلك يعاني من أعراض أي مرض. مرض سرطان الأطفال ليس شائعًا، ومن غير المرجح أن يصاب طفلك بمرض السرطان. 
ومع ذلك، قد يكون من الصعب اكتشاف وجود مرض السرطان بجسم الأطفال على الفور لأن الأعراض المبكرة له غالبًا ما تشبه تلك التي تسببها الأمراض أو لإصابات الأكثر شيوعًا.وغالبًا ما يمرض الأطفال أو تظهر عليهم نتوءات أو كدمات قد تخفي العلامات المبكرة للسرطان.
إلقِ نظرة دقيقة على الأقسام التالية لمساعدتك على تجاوز لحظات القلق والشك هذه.

ماذا أفعل؟أعراض مرض سرطان الأطفالفحوصات وإجراءات تشخيص مرض السرطان

الجدول الزمني

لقد تم تشخيص طفلي بمرض السرطان

إن خبر إصابة طفلك بمرض السرطان من الأخبار الصاعقة حتي ولو قيل لك أنه غير مؤكد، وتأكيد الطبيب للخبر من اللحظات الساحقة لك ولطفلك وبقية أفراد الأسرة.

ستجد هنا معلومات تساعدك على فهم السرطان بشكل أفضل وفهم هذا الكون العلمي والمعقد.سوف تجد أيضًا معلومات حول العلاجات التي من المحتمل أن يتلقاها طفلك وحول المتخصصين الصحيين الذين سيعتنون به.

من المفترض أن تعزز هذه الأقسام أي معلومات قدمها لك طبيبك وفريق الرعاية الصحية، ونأمل أن تجيب على بعض الأسئلة التي تجول في خاطرك.إذا كانت تساورك أي مخاوف أو لديك أي أسئلة أخرى، فيرجى مناقشتها مع فريق الرعاية الصحية الذي يعتني بطفلك.

ما هو مرض سرطان الأطفال؟الأسباب المحتملةالفريق القائم على علاج طفلكمصطلحات يجب أن تعلمهامرحلة السرطان أو درجته أو مجموعة الخطرالاهتمام بالمشاعر

رمز لقردالجدول الزمني

أثناء فترات العلاج

عندما تعلم أن طفلك مصاب بمرض السرطان لأول مرة،يبدو كل شيء وكأنه قد تغير في لحظة.قد تشعر أن حياتك قد انقلبت رأسًا على عقب.بمجرد أن تفوق من الصدمة، تبدأ في إجراء التغييرات.
قد تضطر إلى إعادة ترتيب المهام وتغيير روتين حياتك عندما يبدأ طفلك في تلقي العلاج.قد تود طرح بعض الأسئلة حول طريقة التعامل مع جميع المشكلات الجديدة التي يسببها مرض السرطان.يطرح القسم التالي أفكارًا ونصائح لمساعدتك على فهم ما سيحدث خلال مرحلة تلقي طفلك للعلاج، ونأمل أن تتعامل معها على أفضل وجه.

العلاجدليلك للتجارب السريريةالتحدث حول مرض السرطانالعناية بطفلكالعناية بنفسكالتعامل مع الحياة اليومية

الجدول الزمني

تم الانتهاء من العلاجات

يُعد إتمام طفلك لمرحلة العلاج من مرض السرطان خطوة كبيرة!ومع ذلك، قد يكون هذا الوقت مصاحبًا أيضًا لتحديات جديدة.

تفاجأ العديد من العائلات بشعورهم بالقلق خلال هذا الوقت الذي طال انتظاره، حيث كانوا يتوقعون الشعور بالراحة فقط.
بدلاً من أن يكون هذا هو الوقت المناسب للعودة إلى الحياة التي كنتم تعيشونها قبل الإصابة بمرض السرطان، فقد يكون هذا وقتًا للتعامل مع المزيد من التغييرات حيث ستفتقد الحماية التي يقدمها الأشخاص في فريق الرعاية الصحية لطفلك.قال البعض إن العودة إلى الحياة الطبيعية بعد مرحلة العلاج استغرق وقتًا أطول وكان أكثر صعوبة مما كانوا يعتقدون.قد تقلق من عودة مرض سرطان مرة أخرى.
قد يواجه طفلك صعوبة في التعود على الروتين الجديد.تدخل بعض العائلات هذه المرحلة الجديدة وهي تشعر أنها أقوى من قبل، في حين أن البعض الآخر يدخلها وهو أكثر ضعفًا.
قد تتساءل عن كيفية التخلص من أثر هذه التجربة والعودة إلى الحياة الطبيعية.لا توجد طريقة مثالية لفعل ذلك.مثلما يختلف علاج كل طفل، تختلف العودة مرة أخرى إلى "الحياة الطبيعية الجديدة"، وهذه العبارة غالبًا ما يستخدمها الناجون من مرض السرطان وأسرهم.
يحتوي هذا القسم على نصائح ومعلومات حول المتابعة ورعاية الأطفال الناجين الذين عولجوا من مرض السرطان.

المتابعةالتكيف مع الحياة الطبيعية الجديدة

الجدول الزمني

لا يمكن معالجة طفلي

على الرغم من بذل فريق الرعاية الصحية قصارى جهده، فقد لا يكون من الممكن علاج سرطان طفلك.
لكن هذا لا يعني أنه لا تتوفر رعاية صحية لطفلك.يعيش الأطفال المصابون بمرض سرطان بمراحله المتقدمة أحيانًا لعدة أشهر أو حتى لعدة سنوات.
يتحول الهدف من إماكنية علاج مرض السرطان إلى توفير أحوال معيشة جيدة لطفلك والتحكم في أعراض المرض.
ستتلقى أنت وطفلك العناية من قبل فريق متخصص لديه خبرة في التحكم في الأعراض وتقديم المساعدة العاطفية والعملية والدعم لجميع أفراد العائلة.
وهذا سيجعل طفلك يتمتع بأحوال معيشة جيدة لأطول فترة ممكنة.
يطرح هذا القسم ما وجده الآباء والأمهات والمهنيون مفيدًا أو غير مفيدًا في هذا الوقت الصعب للغاية، ويقترح طرقًا يمكنك من خلالها مساعدة طفلك واتخاذ قرارات بشأن رعايته في آخر فترة من حياته.

مساعدة طفلكالرعاية لمرحلة نهاية العمر